ننتظر تسجيلك هـنـا


{ (إعْلَاَنَاتُ مُنتَدَياتَ مُذْهِلَه   ) ~
     
   


..{ ::: فعاَلياَتِ مُنتَدَياتَ مُذْهِلَه ::..}~
 
كي لآتتعرض عضويتك لـ لتعديل أو الإيقاف والتشهير، تمنع الأغاني والصور النسائية وكذلك تبادل روابط لـ مواقع اخرى . منتديات + إيميلات + أرقام جوالات + تويتر + إنستقرام + فيس بوك...الخ من مواقع التواصل الإجتماعي :: مع تحيات الأدارة كلمة الإدارة

آخر 10 مشاركات خمسون فكرة لأجل التعايش الإيجابي أو فن قبول الاختلاف (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 99 - الوقت: 11:25 PM - التاريخ: 16-10-2019)           »          يقول اشهر الاطباء النفسيين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 121 - الوقت: 11:20 PM - التاريخ: 16-10-2019)           »          الفرق بين وسوسة الشيطان ووسوسة النفس (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 15 - الوقت: 11:17 PM - التاريخ: 16-10-2019)           »          مباريات دوري أبطال آسيا 2019 اليووم الأثنين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 267 - الوقت: 10:37 AM - التاريخ: 16-10-2019)           »          كاريلو يجري تدريبات بالكرة.. والهلال يؤجل المغادرة إلى أبوظبي حتى صباح يوم غد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 219 - الوقت: 10:36 AM - التاريخ: 16-10-2019)           »          مواجهة نارية بين الاتحاد والنصر في كأس الملك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 204 - الوقت: 10:36 AM - التاريخ: 16-10-2019)           »          كأس خادم الحرمين الشريفين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 314 - الوقت: 10:35 AM - التاريخ: 16-10-2019)           »          في تصنيف "فيفا" الشهري.. الأخضر يقفز ثلاثة مراكز (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 333 - الوقت: 10:34 AM - التاريخ: 16-10-2019)           »          تحذير خطير.. ثغرة في هواتف "آيفون x" (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 213 - الوقت: 09:26 PM - التاريخ: 12-10-2019)           »          سامسونج قابل للطي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 156 - الوقت: 09:19 PM - التاريخ: 12-10-2019)


العودة   منتديات مذهله > مذهله للمنتديات الإسلامية > القرآن الكريم

الملاحظات


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
#1  
قديم 21-07-2019, 06:49 AM
ريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ غير متواجد حالياً
اوسمتي
اهلاا وسهلاا 
 
 عضويتي » 154
 جيت فيذا » 29-06-2019
 آخر حضور » 10-09-2019 (06:28 PM)
آبدآعاتي » 502
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
 التقييم » ريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud ofريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud ofريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud ofريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud ofريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud ofريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud ofريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud ofريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud ofريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ has much to be proud of
مشروبك   7up
قناتك abudhabi
اشجع ithad
مَزآجِي  »  1

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: Sony

My Flickr  مُتنفسي هنا تمبلري هنا My twitter

мч ммѕ ~
MMS ~
 آوسِمتي » اهلاا وسهلاا 
 
20a تعرفوا على البلاغة في القران














اللهم صل على محمد وعلى آل محمد


تعالوا وتعرفوا على البلاغة في القران

والدقة في التعبير والبيان

ثم قولوا سبحانك ياعظيم يامنان

نحن نعلم أن لفظ الزوج يُطلق على كل من الرجل والمرأة . والزوج في اللغة يدلّ على مقارنة شيء لشيء ، من ذلك : الزوج زوج المرأة ، والمرأة زوج لبعلها .



جاء في لسان العرب : يُقال لكل واحد من القرينين من الذكر والأنثى في الحيوانات المتزاوجة زوج ، ولكل قرينين فيها وفي غيرها زوج ، كالخفّ والنعل ، ولكل ما يقترن بآخر مماثلاً له أو مضاداً زوج .. وزوجة لغة رديئة ، وجمعها زوجات ، وجمع الزوج أزواج .



معنى "الزوج" إذن يقوم على الإقتران القائم على التماثل والتشابه والتكامل . فحتى يتمّ الإقتران لا بدّ من وجود صفات بين الطرفين تحقّق التماثل والتشابه عند اجتماعهما وتكاملهما واقترانهما ، وهذا المعنى متحقّق في الزوجين الذكر والأنثى .

فالله تعالى خلق الذكر ميّالاً إلى الأنثى ، طالباً لها ، راغباً فيها ..

والله خلق الأنثى ميّالة للذكر ، راغبة فيه ..



والإسلام نظّم العلاقة بينهما ، بأن جعلها عن طريق واحد مباح ، هو الزواج الشرعي .



ولكن ! لماذا يُطلق على الرجل زوج للمرأة ؟ ويُطلق على المرأة زوج للرجل ؟

الجواب : لأن الرجل يكمل المرأة .

ففي المرأة "نقص" لا يسدّه إلا الرجل ، حيث يلبّي لها حاجاتها النفسية والإجتماعية والإنسانية والجنسية ..

ولأن المرأة تكمل "نقص" الرجل ، وتلبّي له حاجاته النفسية والإجتماعية والنفسية والجنسية .

إذن المرأة بدون زوج فيها نقص ، فيأتي الرجل زوجاً لها مكمّلاً لإنسانيتها .

والرجل بدون امرأة فيه نقص ، فتأتي المرأة زوجاً له ، مكمّلة لإنسانيته .

ولهذا كل منهما "زوج" لصاحبه ، يقترن معه ويزاوجه .



متى تكون المرأة زوجاً ومتى لا تكون ؟





عند استقراء الآيات القرآنية التي جاء فيها اللفظين ، نلحظ أن لفظ "زوج" يُطلق على المرأة إذا كانت الزوجية تامّة بينها وبين زوجها ، وكان التوافق والإقتران والإنسجام تامّاً بينهما ، بدون اختلاف ديني أو نفسي أو جنسي ..





فإن لم يكن التوافق والإنسجام كاملاً ، ولم تكن الزوجية متحقّقة بينهما ، فإن القرآن يطلق عليها "امرأة" وليست زوجاً ، كأن يكون اختلاف ديني عقدي أو جنسي بينهما ..





ومن الأمثلة على ذلك قوله تعالى : "وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ" ، وقوله تعالى : "وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا" .





وبهذا الإعتبار جعل القرآن حواء زوجاً لآدم ، في قوله تعالى : "وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ" . وبهذا الإعتبار جعل القرآن نساء النبي صلى الله عليه وسلم "أزواجاً" له ، في قوله تعالى : "النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ" .

فإذا لم يتحقّق الإنسجام والتشابه والتوافق بين الزوجين لمانع من الموانع فإن القرآن يسمّي الأنثى "امرأة" وليس "زوجاً" .

قال القرآن : امرأة نوح ، وامرأة لوط ، ولم يقل : زوج نوح أو زوج لوط ، وهذا في قوله تعالى : "ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا" .





إنهما كافرتان ، مع أن كل واحدة منهما امرأة نبي ، ولكن كفرها لم يحقّق الإنسجام والتوافق بينها وبين بعلها النبي . ولهذا ليست \ "زوجاً\ ]" له ، وإنما هي "امرأة" تحته .







ولهذا الإعتبار قال القرآن : امرأة فرعون ، في قوله تعالى : "وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ" . لأن بينها وبين فرعون مانع من الزوجية ، فهي مؤمنة وهو كافر ، ولذلك لم يتحقّق الإنسجام بينهما ، فهي "امرأته" وليست "زوجه" .





ومن روائع التعبير القرآني العظيم في التفريق بين "زوج" و"امرأة" ما جرى في إخبار القرآن عن دعاء زكريا ، عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام ، أن يرزقه ولداً يرثه . فقد كانت امرأته عاقر لا تنجب ، وطمع هو في آية من الله تعالى ، فاستجاب الله له ، وجعل امرأته قادرة على الحمل والولادة







عندما كانت امرأته عاقراً أطلق عليها القرآن كلمة "امرأة" ، قال تعالى على لسان زكريا : "وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِن لَّدُنكَ وَلِيًّا" . وعندما أخبره الله تعالى أنه استجاب دعاءه ، وأنه سيرزقه بغلام ، أعاد الكلام عن عقم امرأته ، فكيف تلد وهي عاقر ، قال تعالى : "قَالَ رَبِّ أَنَّىَ يَكُونُ لِي غُلاَمٌ وَقَدْ بَلَغَنِيَ الْكِبَرُ وَامْرَأَتِي عَاقِرٌ قَالَ كَذَلِكَ اللّهُ يَفْعَلُ مَا يَشَاء" .





وحكمة إطلاق كلمة "امرأة" على زوج زكريا عليه السلام أن الزوجية بينهما لم تتحقّق في أتمّ صورها وحالاتها ، رغم أنه نبي ، ورغم أن امرأته كانت مؤمنة ، وكانا على وفاق تامّ من الناحية الدينية الإيمانية .




ولكن عدم التوافق والإنسجام التامّ بينهما ، كان في عدم إنجاب امرأته ، والهدف "النسلي" من الزواج هو النسل والذرية ، فإذا وُجد مانع بيولوجي عند أحد الزوجين يمنعه من الإنجاب ، فإن الزوجية لم تتحقّق بصورة تامّة .

ولأن امرأة زكريا عليه السلام عاقر ، فإن الزوجية بينهما لم تتمّ بصورة متكاملة ، ولذلك أطلق عليها القرآن كلمة "امرأة" .







وبعدما زال المانع من الحمل ، وأصلحها الله تعالى ، وولدت لزكريا ابنه يحيى ، فإن القرآن لم يطلق عليها "امرأة" ، وإنما أطلق عليها كلمة "زوج" ، لأن الزوجية تحقّقت بينهما على أتمّ صورة . قال تعالى : "وَزَكَرِيَّا إِذْ نَادَى رَبَّهُ رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَوَهَبْنَا لَهُ يَحْيَى وَأَصْلَحْنَا لَهُ زَوْجَهُ"



والخلاصة أن امرأة زكريا عليه السلام قبل ولادتها يحيى هي "امرأة" زكريا في القرآن ، لكنها بعد ولادتها يحيى هي "زوج" وليست مجرّد امرأته .





وبهذا عرفنا الفرق الدقيق بين "زوج" و"امرأة
" في التعبير القرآني العظيم ، وأنهما ليسا مترادفين


















 توقيع : ريُـ‘ـُآحُـ‘ـُ آلُـ‘ـُشُـ‘ـُۅقُـ‘ـُ


رد مع اقتباس
قديم 21-07-2019, 02:31 PM   #2

http://mudhla.com/up/uploads/155457739163431.gif

الصورة الرمزية اصيل الحرف

 
 عضويتي » 7
 جيت فيذا » 08-07-2018
 آخر حضور » 14-10-2019 (09:07 PM)
آبدآعاتي » 18,124
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 60 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
 التقييم » اصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond reputeاصيل الحرف has a reputation beyond repute
مشروبك   star-box
قناتك
اشجع ahli
مَزآجِي  »  1

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

My Flickr  مُتنفسي هنا تمبلري هنا My twitter

мч ммѕ ~
MMS ~
 

اوسمتي

اصيل الحرف غير متواجد حالياً

افتراضي



في القرآن بلاغة أعجزت البلغاء

موضوع قيم يستحق وقفة وتأملا
جزاك الله كل خير و أغدق عليك من كرمه و رحماته
شكري و تقييمي و نجومي


 توقيع : اصيل الحرف



شكرا بحجم السماء لك يا مذهله و الله لا يحرمنا من تواجدك


رد مع اقتباس
قديم 09-10-2019, 08:59 AM   #3

http://mudhla.com/up/uploads/15553771728731.gif

الصورة الرمزية فارس الكلمه

 
 عضويتي » 101
 جيت فيذا » 06-11-2018
 آخر حضور » اليوم (11:40 AM)
آبدآعاتي » 7,246
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 60 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
 التقييم » فارس الكلمه تم تعطيل التقييم
مشروبك   cola
قناتك rotana
اشجع ahli
مَزآجِي  »  1

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: Sony

My Flickr  مُتنفسي هنا تمبلري هنا My twitter

мч ммѕ ~
MMS ~
 

اوسمتي

فارس الكلمه غير متواجد حالياً

افتراضي



جزاكم الله خير الجزاء ..
و جعل كل ما تكتبونه في موازين حسناتاكم
اسعدني جدا ما جادت به اقلامكم
و قد انلنا منه الفائدة ...
لكم منى :
الشكر.. اجزله.
ومن التحية..اخلصها
دام لنا تواجدكم الرائع


سلمت الايااادي


 توقيع : فارس الكلمه



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لطائف القران مذهله القرآن الكريم 6 21-07-2019 06:41 AM
الحوار في القران مذهله القرآن الكريم 8 24-04-2019 08:43 AM
ي حامل القران مذهله صوتيآت ومرئيات إسلآمية 6 19-03-2019 07:38 PM
القران مذهله القرآن الكريم 7 23-01-2019 11:01 AM
القرية والمدينة في القران نبراس القلم القرآن الكريم 8 10-09-2018 08:26 AM




Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas